منتديات المستقبل

منتديات إسلامية و صور و أفلام و برامج أختراق
 
الرئيسيةالرئيسية  مكتبة الصورمكتبة الصور  الأعضاءالأعضاء  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  البوابهالبوابه  

شاطر | 
 

 فضل الكريم فى بسم الله الرحمن الرحيم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد
مشرف قسم
مشرف قسم
avatar

عدد الرسائل : 26
تاريخ التسجيل : 01/01/2008

مُساهمةموضوع: فضل الكريم فى بسم الله الرحمن الرحيم   الأربعاء مارس 26, 2008 3:02 pm

فضل الكريم فى بسم الله الرحمن الرحيم
*.*.*.*.*.*.*.*.*

اعلم وفقنى الله واياك لطاعته وفهم اسرار اسمائه أن من علم ما أودع الله تعالى فى بسم الله الرحمن الرحيم لم يحترق بالنار ولم تأكله وقد اتفق جميع العلماء على أنه يستحب الأبتداء ببسم الله الرحمن الرحيم فى كل أمر ذى بال اتباعا للكتاب العزيز ولما روى أبو هريرة رضى الله عنه عن النبى صلى الله عليه وسلم أنه قال كل أمر ذى بال لا يبدأ فيه ببسم الله الرحمن الرحيم فهو أجزم وفى رواية فهو أقطع وفى رواية فهو أبتر ومعناه قليل البركة ولا يبارك فيه وروى أن الكتب المنزلة من السماء إلى الارض مائة وأربعة. صحف شيث ستون وصحف إبراهيم ثلاثون وصحف موسى قبل التوراة عشر والتوراة والأنجيل والزبور والفرقان ومعانى كل الكتب مجموعة فى الفرقان ومعانى القرآن فى الفاتحة ومعانى الفاتحة مجموعة فى البسملة ومعانى البسملة مجموعة فى بائها ومعانها بى كان ما كان وبى يكون ما يكون وروى أن بسم الله الرحمن الرحيم لما نزلت أهتز العرش لنزولها وقالت الزبانية لم يدخل النار من قرأها وهى تسعة عشر حرفا على عدد الملائكة الموكلين بالنار عافانا الله منها وأخرج ابن مردوية والثعلبى عن جابر بن عبد الله أنه قال لما نزلت بسم الله الرحمن الرحيم هرب الغيم من المشرق وسكنت الريح وهاج البحر وأصغت البهائم بآذانهم ورجمت الشياطين من السماء وحلف الله بعزته وجلاله أن لا يسمى على شئ إلا وبارك فيه واخرج الدار قطنى عن بن عمر رضى الله عنهما ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال كان جبريل إذا جاءنى بالوحى أول ما يلقى على بسم الله الرحمن الرحيم واخرج ابن السنى والديلمى عن على رضى الله عنه مرفوعا اذا وقعت فى ورطة فقل بسم الله الرحمن الرحيم ولا حول ولا قوة الا بالله العلى العظيم فإن الله يصرف بها ما يشاء من انواع البلاء وقال بن مسعود رضى الله تعالى عنه من أراد أن ينجيه الله من الزبانية التسعة عشر فليكثر منها وهى تسعة عشر حرفا كل حرف نجاة من كل واحد منهم ومن أكثر من ذكرها رزق الهيبة عند العالم العلوى والسفلى وبها قام ملك سليمان بن داود عليهما السلام وروى عن عبد الله بن عمر رضى الله تعالى عنه أنه قال من كانت له حاجة الى الله تعالى فليصم الأربعاء والخميس والجمعة فإذا كان يوم الجمعة اغتسل وذهب الى الجامع وتصدق بشئ فإذا صلى الجمعة قال بعدها اللهم إنى أسالك باسمك الرحمن الرحيم الله لا اله الا هو الحى القيوم الى آخر الآية الذى عنت له الوجوه وخشعت له الأصوات ووجلت القلوب من خشيته اسئلك أن تصلى ويسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم وأن تقضى حاجتى هكذا وهى كذا وكذا فيسميها وكان يقول لا تعلموها سفهاءكم فيدعو بعضهم على بعض فيستجاب لهم فى الوقت وروى عن النبى صلى الله عليه وسلم أنه قال ما بين بسم الله الرحمن الرحيم وبين اسم الله الأعظم الا كما بين بياض العين وسوادها وقال النبى صلى الله عليه وسلم مابين الآدميين والشياطين الا بسم الله الرحمن الرحيم بسم الله الرحمن الرحيم انها لما نزلت فرح بها أهل السموات بها من الملائكة واهتز العرش لنزولها ونزل معها من الملائكة مالا يحصى عدده الا الله وازدادت الملائكة إيمانا وتحركت الأفلاك وذات لعظمتها الاملاك وكانت بسم الله الرحمن الرحيم مكتوبة على جبهة آدم عليه السلام قبل أن يخلق بخمسمائة عام وكانت بسم الله الرحمن الرحيم مكتوبة على جناح جبريل عليه السلام يوم نزوله على إبراهيم عليه السلام قال بسم الله الرحمن الرحيم يا نار كونى بردا وسلاما على إبراهيم وأن بسم الله الرحمن الرحيم كانت مكتوبة على عصا موسى عليه السلام وكانت كتابتها بالسريانية ولولاها ما أنفلق له البحر وان بسم الله الرحمن الرحيم كانت على لسان عيسى عليه السلام حيث تكلم فى المهد وكان يتلوها على الموتى فيحيون بإذن الله تعالى وأن بسم الله الرحمن الرحيم كانت مكتوبة على خاتم سليمان عليه السلام ومن خواص بسم الله الرحمن الرحيم أنها مكتوبة فى كل أول سورة من القرآن العظيم ومن خواص بسم الله الرحمن الرحيم إذا تلاها شخص عدد حروفها سبعمائة وستة وثمانين مرة سبعة أيام متوالية على نية أمر كان له كل ذلك من جلب خير أو دفع شر أو رواج بضاعة فإنها تروج بإذن الله تعالى ومن خواص بسم الله الرحمن الرحيم أن من قرأها عند النوم أحدى وعشرين مرة أمنه الله تعالى تلك الليلة من الشيطان الرجيم ومن السرقة ومن موت الفجأة وتدفع عنه كل بلاء ومن خواص بسم الله الرحمن الرحيم اذا قرئت فى وجه ظالم خمسين مرة أذله الله تعالى وألقى هيبته فى قلب الظالم وأمن من شره ومن خواص بسم الله الرحمن الرحيم انها اذا قرئت عند طلوع الشمس وانت مقابل لها ثلثمائة مرة والصلاة على النبى صلى الله عليه وسلم كذلك رزقة الله تعالى من حيث لا يحتسب ولا يحول عليه الحول حتى يستغنى الغنى التام وفى الحديث الصحيح من جاء وفى صحيفته بسم الله الرحمن الرحيم ثلثمائة مرة وكان موقنا بربوبيته أعتقه الله تعالى من النار وأدخله دار القرار وفى الأنجيل يا عيسى ليكن بسم الله الرحمن الرحيم فى افتتاح قراءتك وصلاتك فإن من جعلها فى افتتاح قراءته وصلاته لم يرعه منكر ونكير وإذا مات على ذلك هون الله عليه الموت وسكراته وضيق الفبر وفسح له فى قبره مد البصر وأخرج من قبره أبيض الجسم ووجهه يتلألأ نورا وحاسبه الله حسابا يسيرا وثقل ميزانه وأعطى النور التام على الصراط حتى يدخل الجنة وينادى عليه فى عرصات القيامة بالسعادة والمغفرة قال عيسى عليه السلام يا رب لمن هذا وخاصيته قال لك ومن اتبعك وأخذ بأخذك وقال بقولك ويكون ذلك لمحمد وأمته من بعدك فأخبر عيسى عليه السلام أصحابه فلما رفع عيسى عليه السلام الى السماء وانقرضت الحواريون وجاء آخرون وضلو فغيروا وبدلوا واستبدلوا الدين دينا فرفعت آية الايمان من صدر النصارى والرهبان وبقيت فى صدور أهل الانجيل حتى بعث الله نبينا محمداً صلى الله عليه وسلم فكتبت فى أوائل السور والدفاتر ورؤس الرسائل وحلف رب العزة بعزته لا يسميه عبد مؤمن على شئ إلا بورك له فيه وقال النبى صلى الله عليه وسلم من قرأ بسم الله الرحمن الرحيم وكان مؤمنا حقا سبحت له الجبال واستغفرت له ولا يسمع تسبيحها وقال النبى صلى الله عليه وسلم إذا قال العبد بسم الله الرحمن الرحيم قالت الجنة لبيك وسعديك اللهم إن عبدك فلانا قال بسم الله الرحمن الرحيم فتثقل حسناتهم على سيئاتهم فيقول الاسم سبحان الله رب رجح حسنات أمة محمد صلى الله عليه وسلم فتقول لهم لبيناهم إنما كان هذا لأنه كان ابتدأ كلامهم ثلاثة أسماء من أسماء الله تعالى العظام لو وضعت فى كفة ميزان ووضعت السموات والارضون وما فيهن وما ناسبهن فى الكفة الثانية لرجحت عليها وهى هذه بسم الله الرحمن الرحيم قال وقد جعلها أمنا من كل بلاء وداء وحرزا من الشيطان الرجيم وقد أمنت هذه الأمة من الخسف والقذف والمسخ ببركتها فقدموا لها وبها الى ذى الجلال والاكرام 0 قال الحسن البصرى رحمه الله تعالى فى معنى قوله وإذا ذكرت ربك فى القرآن وحده ولوا على أدبارهم نفورا ومعنى ذلك بسم الله الرحمن الرحيم وقال فى قوله ألزمهم كلمة التقوى وكانوا أحق بها وأهلها انها كانت بسم الله الرحمن الرحيم وقيل لا اله الا الله ومن كتب بسم الله الرحمن الرحيم وجوفها اعظاما لها كتب عند الله من المقربين 0 وروى عن عكرمة أنه قال كان الله تعالى ولا شئ معه فخلق الله النور ثم خلق النور واللوح والقلم ثم أمر الله تعالى القلم أن يجرى عى اللوح الى يوم القيامة بما هو كائن فأول ما كتب القلم فى اللوح بسم الله الرحمن الرحيم فجعلها الله تعالى أمنا لخلقه من داوم على قراءتها وهى قراءة أهل السموات السبع وأهل سرادقات الجنة من الملائكة الكروبيين والصادقين والمسبحين وأول ما نزل على آدم عليه السلام بسم الله الرحمن الرحيم فقال الآن علمت أن ذريتى لا تعذب بالنار ما داموا على قراءتها ثم رفعت بعده الى زمن إبراهيم عليه السلام ونزلت عليه وهو فى المنجنيق فنجاه الله تعالى من النار ثم رفعت من بعده الى زمن سليمان فلما نزلت عليه قالت الملائكة الآن قد تم ملك سليمان وأمر الله تعالى أن ينادى فى جميع الاسباط والزهاد والعباد ألا من أراد أن يسمع آية الايمان فليأت الى سليمان بن داود عليهما السلام فى محراب أبيه قال فاجتمعوا اليه فقام سليمان ورقى المنبر وقرأ آية الايمان وهى بسم الله الرحمن الرحيم فلما سمعوها ازادوا فرحا وقالوا نشهدا انك رسول الله حقا يا ابن داود ثم رفعت بعده الى زمن موسى فلما نزلت عليه قهر بها فرعون وجنوده وقارون وهامان وجنودهما ثم رفعت من بعده الى زمن عيسى عليه السلام فأوحى الله اليه يا ابن مريم أما علمت أى آية نزلت قال بلى يارب فقال أنزلت عليك آية الايمان وهى بسم الله الرحمن الرحيم فالزم قراءتها ليلك ونهارك ومسيرك واقبالك وقعودك وقيامك وأكلك وجميع أحوالك فإن من جاء يوم القيامية وهى فى صحيفته غفر الله له ما تقدم من ذنبه واعلم ان أول الصحف لابراهيم عليه السلام أخبر بذلك فى أول الوحى على رسول الله صلى الله عليه وسلم لقوله تعالى أقرأ باسم ربك الذى خلق خلق الانسان من علق بعد أيسر الباء وخلق منها الملائكة وهم أحد وثمانون يسبحون الله تعالى ويقدسونه ومن خواص بسم الله الرحمن الرحيم أن النبى صلى الله عليه وسلم قال من قال حين يصبح ثلات مرات بسم الله الاعظم الذى لا يضر مع اسمه شئ فى الارض ولا فى السماء وهو السميع العليم لم يصبه فجأة حتى يصبح وفى رواية لم يصبه فالج 0 وروى عن خالد بن الوليد رضى الله عنه أنه شرب السم القاتل حين بعث وقال إن كنت صادقا فيما زعمت أن السم لا يضر مع هذه الكلمات فاشربه فاخذ السم بمحضر من الصحابة وغيرهم وقال بسم الله الرحمن الرحيم وشربه وقام سالما وفى رواية قال بسم الله الذى لا يضر مع اسمه شئ فى الارض ولا فى السماء وهو السميع العليم ثم شرب فلم يضره شئ الا رشح عرقاً بقدرة الله فانظر يا أخى الى هذا الاسم الكريم كيف يمنع ضرر السم وبهذا الاسم الشريف جرت سفينة نوح عليه السلام وبها نجا إبراهيم من النار وجعلت عليه بردا وسلاما وبها نجاتك حين تلج من بيتك وحين تخرج لقوله صلى الله عليه وسلم ولتقل اذا دخلت بيتك وخرجت بسم الله ارتحلنا باسم الله خرجنا وعليه توكلنا وتقولها أيضا عند غلق الباب فإن الشيطان لا يدخل بيتا غلق عليه وهى هذه بسم الله الرحمن الرحيم ولا يقربه ومن خواصها اذا دخلت الى فراشك أن تقول بسم الله الرحمن الرحيم وعلى ملة رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يصبك شئ وقال النبى صلى الله عليه وسلم لا وضوء لمن لم يسم باسم الله واذا قال زاد ومن أكل مع مجذوم وقال ثقة بالله وتوكيلاً عليه لم يضره شئ من ذلك وقد فعل عمر بن الخطاب رضى الله عنه مع عتيب السوسى وكان مجذوما فأتى بطعام وهو حاضر فدعاه فأكل معه وقال بسم الله وتوكلاً عليه وبهذا الاسم الشريف يستشفى من العين فتضرب بيدك على العين وتقول بسم الله ثقة بالله وتوكلاً به عليه اللهم اذهب مرها ووصفها وتقوله أيضا اذا وضعت رجلك فى الركاب وتريد السفر فتقوله فإنه لا ينالك مكروه وإذا قال العبد المؤمن بسم الله الرحمن الرحيم صغر الشيطان حتى يصير مثل الذباب وكان النبى صلى الله عليه وسلم يقرؤها لمن يخرج مسافرا ويأمره اذا ركب أن يقول بسم الله وعلى ملة رسول الله صلى الله عليه وسلم وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ليفتح بها سفره ويقول أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ومن عثاء السفر الى آخره وقال النبى صلى الله عليه وسلم لطلحة بن عبد الله حين وقصت به ناقته لو قلت بسم الله الرحمن الرحيم لرفعتك الملائكة والناس ينظرون فانظر الى بركة هذا الاسم الذى ترفع الملائكة قائله والشياطين تذهب منه عند ذكره والسم ينقطع عند ذكره فإن سيرك عرقك قدره ورب العزة يعجبك فضله وسره فلا تتحرك حركة ولا تسكن سكينة إلا بإذن الله ولا ترتب فكل ذلك فى طى بسم الله الرحمن الرحيم 0 وكان عيسى يرقى بها من الاوجاع والآلام وقال بن عباس أخذ بيدى على بن ابى طالب كرم الله وجهه وخرجنا الى البقيع فى أول الليل وقال لى أقرأ يا ابن عباس فقرأت بسم الله الرحمن الرحيم فأخذ يتكلم لى فى الباء ومقتضاها الى طلوع الفجر فافهم ذلك والله يؤتى ملكه من يشاء وقيل أن أربعة انهار تنبع من الجنة وهى سيحون وجيحون والنيل والفرات فإذا تأملت فى حروف البسملة وجدت الميم فى بسم والهاء فى الله والميم فى الرحمن والميم فى الرحيم ويقال لها نقط البيضاء فهى أربع حلقات ورد أن من كل واحدة نبع بحر من الاربعة وهى فى الجنة وفيما أخرجه الديلمى عن سيدنا ابن عباس رضى الله عنهما مرفوعا عن النبى صلى الله عليه وسلم قال إن المعلم إذا قال للصبى قل بسم الله الرحمن الرحيم فقالها كتب للمعلم وللصبى ولأبويه براءة من النار وعن سيدنا عبد الله بن مسعود أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال من قرأ بسم الله الرحمن الرحيم كتب له بكل حرف أربعة آلاف حسنة ومحى عنه أربعة آلاف سيئة ورفع له أربعة آلاف درجة وأخرج الثعلبى عن ابى هريرة رضى الله عنه قال كنت مع النبى صلى الله عليه وسلم فى المسجد إذ دخل رجل يصلى فافتتح الصلاة وتعوذ ثم قال الحمد لله رب العالمين فسمع النبى صلى الله عليه وسلم فقال يا رجل قطعت على نفسك الصلاة أما علمت أن بسم الله الرحمن الرحيم من الحمد فمن تركها فقد ترك آية ومن ترك آية فقد أفسد صلاته واخرج الطبرانى فى الاوسط وابن مردوية فى تفسيره والبيهقى عن أبى هريرة رضى الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الحمد لله رب العالمين سبع آيات بسم الله ارحمن الرحيم إحداهن وهى السبع مثانى والقرآن العظيم وهى الفاتحة الكتاب وأخرج الحافظ عن عبد القادر الرهاوى فى الاربعين بسند صحيح عن ابى هريرة رضى الله عنه قال قال الرسول صلى الله عليه وسلم كل أمر ذى بال لا يبدأ فيه بابسم الله الرحمن الرحيم أقطع وأخرج ابن أبى حاتم والطبرانى والدار قطنى والبيهقى فى سننه عن بريدة رضى الله عنه قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا أخرج من المسجد حتى أخبرك بآية أو سورة لم تنزل على نبى بعد سليمان غيرى قال فمشى وتبعته حتى انتهى الى باب المسجد فأخرج احدى رجليه من أسفكة المسجد وبقيت الاخرى فى المسجد فقلت بينى وبين نفسى نسى ذلك فأقبل على بوجهه فقال بأى شئ تفتتح القرآن اذا افتتحت الصلاة قلت بسم الله الرحمن الرحيم قال هى هى ثم خرج قال تعالى إنه من سليمان وإنه بسم الله الرحمن الرحيم وعن ابن عباس رضى الله عنه قال كان النبى صلى الله عليه وسلم يفتتح صلاته ببسم الله الرحمن الرحيم وقال الرسول صلى الله عليه وسلم من ترك بسم الله الرحمن الرحيم فقد ترك آية من كتاب الله وعن جابر رضى الله عنه قال قال لى رسول الله صلى الله عليه وسلم كيف تقرأ إذا قمت الى الصلاة قلت أقرأ الحمد لله رب العالمين قال قل بسم الله الرحمن الرحيم وأخرج أبو نعيم والديلمى عن عائشة رضى الله عنها قالت لما نزلت بسم الله الرحمن الرحيم ضجت الجبال حتى سمع أهل مكة دويها فقالو سحر محمد الجبال فبعث الله دخانا حتى أظل على أهل مكة فقال رسول الله من قرأ بسم الله الرحمن الرحيم موقنا سبحت معه الجبال الا أنه لا يسمع ذلك منها ولو تأملت فى كلمة الله فلو أننا عكسنا هذه الكلمة العظيمة تصبح هلل ويبقى الالف على شكل 1 وهى من الآحاد وكأنك تقول هلل للواحد الاحد ولو أنك كتبت ربك معكوسا تبقى كبر فهو الكبير المتعال ولو كتبت ربك هلل فعكسها تبقى لله كبر فسبحان الله ما أعظم اسمائه الحسنى وقد سئل النبى صلى الله عليه وسلم هل يأكل الشيطان مع الأنسان فقال نعم لكل مائدة لم يذكر باسم الله عليها يأكل الشيطان معهم ويرفع الله البركة عنها ونهى عن أكل مالم يذكر عليه اسم الله كما قال الله تعالى ولا تأكلوا مما لم يذكر اسم الله عليه وعن النبى صلى الله عليه وسلم أنه قال لا يرد دعاء أوله بسم الله الرحمن الرحيم فإن أمتى يأتون يوم القيامة وهم يقولون بسم الله الرحمن الرحيم فتثقل حسناتهم فى الميزان فتقول الامم ما أرجح موازين أمة محمد صلى الله عليه وسلم فيقول الأنبياء إن كلامهم ثلاثة أسماء الله تعالى لو وضعت فى كفة الميزان ووضعت سيئات الخلق فى كفه أخرى لرجحت حسناتهم وأن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال من حزنه أمر تعاطاه فقال بسم الله الرحمن الرحيم وهو مخلص لله ويقبل بقلبه اليه لم ينفعك من إحدى اثنتين إما بلوغ حاجته فى الدنيا وإما يعد له عند ربه ويدخر له وما عند الله خير وابقى للمؤمنين وقال صلى الله عليه وسلم إذا ركب الرجل الدابة وسمى ردفه ملك يحفظه حتى ينزل فإن ركب ولم يسم ردفه شيطان فيقول له تغن فإن قال لا أحسن قال له تمن فلا يزال يتمنى حتى ينزل قال من قال إذا ركب الدابة بسم الله ولا حول ولا قوة الا بالله الحمد لله الذى هدانا لهذا وسبحان الله الذى سخر لنا هذا وما كنا له مقرنين حفظت له نفسه ودابته حتى ينزل وعن الرسول صلى الله عليه وسلم أنه قال أوحى الله تعالى الى عيسى عليه السلام أن أكثر من قول باسم الله وافتتح أمورك به ومن وفانى وفى صحيفته قبضة باسم الله أعتقه من النار قال وما قبضة باسم الله قال مائة مرة وقال الأمام الصادق عليه السلام أغلقوا أبواب المعصية بالاستعاذة وافتحوا أبواب الطاعة بالتسمية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
فضل الكريم فى بسم الله الرحمن الرحيم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات المستقبل :: :::::::&::::::: قسم الأسلاميات :::::::&::::::: :: منتدى الأسلامى العام-
انتقل الى: